وللاسف الشركات بتعاني من عدم أقتناء الاشخاص الشاطرين والمجتهدين والمُحللين للراتب والفلوس لفترات طويلة
خلينا نتفق أن أهم سبب يدفع الانسان للأنتحار أو يسبب له الموت المفاجئ ليس السرطان ولا المرض ولا السكر او الضغط ولا المشاكل اليومية بل الضغوط العصبية والنفسية

فان الضغط النفسي يدفع الشاب الي الانتحار
والضغط العصبي يسبب الموت المفاجئ

أيه اسباب ان الموظف يضغط نفسياً وعصبياً لدرجه انه يوصل لمرحلة يمشي ويسيب شغله بدون حتي تأمين شغل او مصدر رزق اخر ؟

1- النفسيات والغيره بين الزملاء والموظفين

من الاشياء الصعبة جداً علي نفسية أي موظف انه يلاقي شخص اخر له يعاديه دون سبب واضح منه
وان يوصل مستوي العداء علي تلكيك علي وجود اخطاء مع عدم وجودها او يوصل لمرحله الأذية أو محاوله التخلص منه
والاصعب ان يأتي له شعور أن مديره يغير منه بناء علي شطارته وذكائه وأن مديره خايف علي منصبه ومكانه لضعفه وخيبته
وفي كثير من الاحيان بيكون في تكتلات أو مجموعات ترفض التعاون مع الموظف الظاهر او الواضح شغله
سهل ليك انك تلقط الموضوع دا من خلال بعض الافعال والمصطلحات
لو ذكرت أن الشخص دا بيتعب او بيجتهد تلاقي الطرف الاخر يرفع عينه الي السقف ويضحك ضحكه سخرية ( لغه جسد )
من ايضا الافعال ؛ قوله وفلان برده بيتعب مش لوحده
الافعال ؛ دايما بيتكلم علي شخصه وذاته مش شغله او اسلوبه يعني دايما يتعمد يتكلم عن لبسه وشعره وطريقته ونطقه للكلام
ودايما تلاقي اسلوب التريقه في كلامه عن الشخص دا ومن الامثله انه لما يكلم الشخص المفسن يسمع الكلمه لكن يسمعها كلمه تانيه
مثال

كلمه ” ماشي” يرد يقول “شاي ” ؟

و قيس علي كده كل الكلام
من الافعال ايضا ؛ تجنب السلام والقاء السلام ومحاوله تعمد انه مشافوش او حتي التاخير بالسلام يعني تلاقي يدخل يقعد جمبك وبعدين يقولك ازيك يا فلان او صباح الخير يا فلان
النوع ده يقدر الموظف يستحمل من 3 ل 6 شهور وهيمشي بدون مقدمات لو هو شخص خبره وقوي الشخصيه
لو شخص مش خبره شوية هيمشي في خلال شهرين

2- ضغط المدير علي الموظف في التاسكات

الانسان عموما عبارة عن كلمتين ( شكرا ، بعد اذنك )
الكلمتين دول عبارة عن مفتاح سحري للانسان وتخريج اعلي طاقه من الموظف
عمل حاجه حلوة ؛ شكراً
هيخليه يعمل حاجتين
من فضلك او بعد اذنك في تاسك جديد عليك
هتخليه يعمله بقلب سليم
الكلمتين دول احترام وتقدير لمجهود بذل او سَيبذل
طبيعي جداً يكون في مشاكل يومية في الشغل بين الشركه وعملائها بين الشركه وموردينها
لكن بين الشركه وموظفينها هنا هينطبق عليها انها شركه بدون نظام
اي شركه بدون سيستم أو نظام يوضح التاسكات ومواعيد التاسكات وال allowance period وال Deadline فهي شركه صغيرة مهما كان حجم موظفيها 1000 موظف
النظام السائد في السوق هو CRM هو نظام يدير الاقسام داخل الشركه وتوضيح التاسكات والخطا عند مين وبالتالي شغل الموظف وشغل الكل واضح
لا هو يستني مديره يديله حقه في meeting ويقول فلان دا عامل مجهود ولا مستني من حد زيادة او تقدير لان شغله بيتكلم عنه
والنظام موضح مين الشاطر والنظام مبيظلمش حد

3- التقدير

ودي كلمه كبيرة فضفاضه هلخصها في كلمه واحدة ( من حقه يترقي لو اشطر من غيره )
ومن حقه يركب مديره لو هو اشطر من مديره او حتي يكون في مستوي الليفل
واداريا دا صح ، لان مفيش عاطفه في الشغل والعمل
هتتعب تلاقي
هتتكاسل هتفضل مكانك أو تمشي
وكمان لو الموظف ب Acheive اكتر من المدير ، ليس دليلا علي قوة المدير الفنية وانما دليل علي قدرة المدير علي التحفيز وضعفه الفني
لان المدير مفروض عشان وضع وظيفي اعلي يحقق ارقام اعلي
انما الفضل ينسب للموظف ويتم ترقيته خلال 6 شهور لو استمر بنسبه 70 ل 80 % من الكفاءة المطلوبة

عدم التقدير بيسبب ضغط نفسي علي الموظف وانه هو حاسس وشايف ارقامه وانه شاطر طب ليه مبترقاش ليه مش بيزيد مرتبي
أعرف شركه كانت لا ترفع المقابل المادي لصديق شخصي الا لما يجيب عرض من شركه تانيه ويقول يا جماعه انا جايلي عرض بكذا فيدوله نفس كذا من باب المحافظه عليه لكن في مره من المرات رفضوا فمشي وراح
رجعوه بضعف مرتبه ، طيب لية ؟

4- في ناس مرتبتها كويسة وبتمشي فضعف الرواتب ليس سبباً ان الموظف يمشي

هو سبب لكن ليس سبب رئيسي ولو لاقي بيئه عمل مناسبه ممكن يستمر معاك رغم ضعف المقابل المادي
نرجع للنقطه الرابعه ، ليه الناس اللي مرتباتها كويسه بتمشي
السبب في كده وهو افتقاد التخطيط والمستقبل والاستقرار الوظيفي
في شركه من اكبر شركات السيارات في الشرق الاوسط ومقرها في مصر
كانت بتمضي الموظفين استمارة واحد واستمارة سته في نفس يوم التعيين
عقد العمل و الاستقاله بدون تاريخ
هل دا هيكمل معاك نتيجه لضغط قله الاستقرار اللي هو حاسه وشاعر بية ! وحواليه فجاه زميله في قسم تاني مشوه فجأه !

5- مما يسبب ضعط نفسي كبير وهي تعدد مصادر القرار

يعني موظف له مدير مباشر ومدير فوق مديره
دا يقوله حاجه ود يقوله حاجه
طالما في وسيط بين الموظف والمدير صاحب القرار وغالبا بيكون الوسيط هو المدير المباشر غير صاحب القرار بيحصل عدم توصيل للمهمه او المعلومه بشكل صحيح
مثال
المدير صاحب القرار ؛ روح بلغ احمد انه مجهودة ظاهر وباين ومتوقعين منه شغل اكتر
المدير المباشر ؛ بيقولي انك يا احمد شد حيلك شوية ومش عايزين كسل او تراخي عشان مش متوقعين كده منك
نفس مضمون الرساله لكن المعني مختلف تمام
فدايما يقعد مع دا يقوله كلام ودا يقوله كلام
من الحاجات الغريبه ان يتم التعامل مع الموظف من كذا جهه
الاتش ار يبلغه بحاجه
مديره يقوله عكسها
يقعد مع صاحب الشركه كلام تالت خالص
توالي المواقف والقرارات دا الموظف عشان شاطر ومحترم بيعمل اللي بيتفذ منه
لكن المدير الاخر ينهره لفعله كده
والمدير الاخر يقوله لا كده صح لا كده غلط
ضغط عصبي من اطراف عده يؤدي الي ان الموظف يمشي
ربنا يوفقكم ويكرمكم ولو حد بيقابل كده في شغله مش معناه انه يمشي من شغله
كل شخص له مسئوليات وكل واحد عارف بظروفه
ولازم تفكر وتحسب اي قرار بتاخده واستعن بالله